فصل 120 اشتراكا للمياه في اربد بسبب الهدر

فصل 120 اشتراكا للمياه في اربد بسبب الهدر

الأربعاء, فبراير 21, 2018

قامت كوادر شركة مياه اليرموك بفصل 120 اشتراك خلال خمسة اسابيع  منذ بداية عام 2018 ضمن  حملة وقف الهدر التي تنفذها كوادر مديرية قصبة اربد في شركة مياه اليرموك والتي ابتدأت في شهر ايار من عام 2017.

وقال مدير عام شركة مياه اليرموك المهندس حسن هزايمة ان كوادر فريق متابعة الهدر في قصبة اربد زار منذ بدية الحملة 125 عمارة سكنية تضمنت 1912 اشترك ونتيجة لوجود مخالفات عديدة ومتنوعة وملاحظات على الخزانات العلوية والسفلية ومضخات المياه والتسبب بهدركميات كبيرة من المياه فقد تم فصل ما مجموعه 848 اشتراكا .

وقال مدير عام شركة مياه اليرموك المهندس حسن الهزايمة  ان عدد الذين قاموا بمراجعة الشركة من اجل اعادة ايصال المياه بعد تصويب اوضاعهم 603 مشتركا ، وان الشركة تركز في حملتها على البنايات السكنية التي تتسبب بهدر كميات كبيرة من المياه.

 وبين الهزايمة ان المعلومات التي يجرى توثيقها أثناء الزيارة لتلك العمارات التي يوجد فيها مشاكل هدر في خزاناتها تتضمن اسم المشترك ورقم الاشتراك وصور تبين حالة الهدر ، سيتم التعامل معها والاستفادة منها في العديد من الامور و أهمها أن ارتفاع قيمة الفاتورة لتلك الاشتراكات سببها الهدر وذلك بالاستناد الى الملاحظات التي تم تسجيلها و بالتالي فان أصحاب تلك الاشتراكات لن يسمح لهم بالاعتراض على قيمة فواتيرهم لأن هدر المياه الذي تم توثيقه في الأصل هو كميات مياه تم احتسابها من خلال العداد و لكنها ذهبت سدى إما الى الشوارع أو إلى شبكات الصرف الصحي.

 

وان الهدف من هذه الحملة ليس الفصل بقدر ما هو الحفاظ على المياه من الهدر وبما ينعكس ايجابيا لمصلحة المواطن في المقام الاول كانخفاض قيمة فاتورة المياه وتجنب حدوث مكرهة صحية اسفل العمارة وخاصة في الكراجات السفلية وبالتالي عدم الاضرار بالأبنية على المدى البعيد.

 وقال ان الحملة تعتمد على اجراءات عديدة قبل الوصول الى فصل اشتراك المياه للمخالفين المتسببين بهدر المياه ابتداء من مراقبة الأبنية التي تنساب منها المياه في الشوارع كملاحظة أولية خلال فترة دور توزيع المياه ومن ثم الصعود الى أسطح تلك البنايات و تفقُد الخزانات و ترقيمها وتثبيت ملصق على الخزانات التي تعاني من مشاكل تسبب هدراً للمياه.

 واشار الى ان هذا الملصق يتضمن رقم الخزان واسم العمارة ونوع الهدر سواء كان طواشة, او مواسير تالفة, او عداد معطل, او خزان مهترئ وأية ملاحظات أخرى  مثل ربط المزاريب على شبكة الصرف الصحي.

 كما ويتضمن الملصق رقم هاتف للاستفسار ومن ثم يجري تعبئة كل المعلومات على كشوفات تم تنظيمها توضح نوع المشكلة لكل اشتراك مياه داخل العمارة لتشكل هذه المعلومات قاعدة بيانات خاصة لمثل هذه الحالات.

 واوضح الهزايمة انه ومن أجل ضمان معرفة المواطن بأن كوادر الشركة قامت بزيارة العمارة و اطلعت على وضع الخزانات العلوية و السفلية يتم وضع ملصق كبير على مدخل العمارة يفيد بان الشركة ستقوم بفصل الاشتراكات بسبب وجود هدر للمياه داخل العمارة بناء على الملاحظات التي تم الصاقها على الخزانات كما يجري وضع برشور على المركبات أمام العمارة مثبتة بمساحات المركبة على الزجاج الامامي بحيث يراها سائق المركبة و يقرأها و ذلك لضمان وصول المعلومة للمشتركين داخل العمارة.

 

 

تم تطوير هذا الموقع الإلكتروني بالتعاون مع منظمة ميرسي كور وبدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية